الحاضنة الشبابية تستكمل لقاءات برنامج الأبحاث العلمية

0
610

عقدت الحاضنة الشبابية لمعهد بيت الحكمة اللقاء الثاني لبرنامج الأبحاث العلمية في الدورة الانتخابية الرابعة، وجاء ذلك يوم الخميس الموافق 1/10/2020م، عبر تقنية تطبيق “زوم”.وقدم اللقاء مسؤول وحدة الأبحاث في معهد بيت الحكمة، د. أحمد دلول، متحدثاً عن أهمية البحث العلمي لدى الشباب في التوعية وتطوير الفكر، فضلا عن أهمية العمل على ذلك بشغف من أجل الوصول إلى المراد.وأوضح في اللقاء ضرورة توثيق الأبحاث بطريقة علمية موثوقة، وتقديم الأفكار وعرضها بوضوح تطبيقا لتدريبات برنامج التمكين القيادي في محاور الكتابة وتقنيات مناهج البحث وغيرهما.ومن جهته اعتبر رئيس المجلس التنفيذي للحاضنة، إبراهيم الحاج أحمد أنَّ “البحث العلمي هو القاعدة الأساسية التي ترتكز عليها المعرفة والقوة، والتي بدونها لا تبنى الأوطان”. مضيفا أن مجتمعات اليوم ودول العالم، تهتم جداً وتنفق من ميزانياتها على البحث العلمي لأنه من أهم أسباب نهضتها. الجدير بالذكر أن اللقاء هو الرابع منذ نشأة الحاضنة في دوراتها المختلفة بعقد سلسلة لقاءات خاصة بالبحث العلمي كونها محور مهم في دعم وصقل مهارات أعضاء الحاضنة.وفي السياق ذاته اعتبرت عضو الحاضنة الشبابية خلود صيام أن اللقاء كان استكمالاً في الحديث عن أبحاثهم العلمية لمدى أهميتها على واقع الشباب من تطوير وتنمية لمهارتهم.واستطردت بقولها أن الدكتور أحمد دلول استفاض في حديثه عن آلية كتابة البحث وتقديمها بطريقة علمية ومميزة، وأجاب أيضاً على الأسئلة التي تشغل أذهان الاعضاء.وأما عضو الحاضنة محمد العمصي فقد أشار إلى أنَّ الأعضاء تعرفوا بشكل أوسع على أهمية البحث، حيث قام المدرب بتبسيط تقنيات البحث العلمي تمهيداً لإعداد ورقة بحثية. موضحا أنه كان لديهم معرفة مسبقة لكتابة الأبحاث في المرحلة الجامعية قبل التخرج.وجاء هذا اللقاء استكمالا لبرامج وأنشطة الحاضنة من أجل إعداد أبحاث متعلقة بالشأن الفلسطيني ينفذها أعضاء الحاضنة الشبابية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here