الحاضنة الشبابية تعقد لقاءً تدريبيا مع الصليب الأحمر

0
862

الحاضنة الشبابية تعقد لقاءً تدريبيا مع الصليب الأحمر

عقدت الحاضنة الشبابية الفلسطينية في معهد بيت الحكمة لقاء تدريبيا عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر والقانون الدولي الإنساني. وجاء ذلك يوم الخميس 28 نوفمبر 2019م.

وقدم اللقاء كلا من الناطقة الاعلاميةباسم الصليب الأحمر أ. سهير زقوت، والمسوؤلة الإعلامية أ. أماني الناعوق.

ومن جهته أشار رئيس المجلس التنفيذي للحاضنة محمد ياسين أن اللقاء كان إضافة متميزة للمتدربين في سلسلة اللقاءات والورش التدريبية لأعضاء الحاضنة في برنامج “إعداد قادة مجتمعيين”.

إلى جانب أن فريق التدريب أوضح طبيعة عمل اللجنة والمسؤوليات الموكلة إليها في الأراضي الفلسطينية، من خلال مهامها الإنسانية والتنسيق في الحروب والأزمات.

وبدوره أشار نائب رئيس المجلس التنفيذي للحاضنة، إبراهيم الحاج أحمد أن اللقاء مثمر وفعال بكمية ونوعية المعلومات عن الصليب الأحمر ونشأته وعن نطاق عمله في فلسطين. فضلا عن زيارته للأسرى في سجون الاحتلال، الذي هو حلقة الوصل بين المعتقلين وأهاليهم.

ويضيف أنه تم تعزيز ذكر المبادئ الإنسانية الأربعة التي تقوم عليها اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وهي: الإنسانية، والحيادية، وعدم التحيز، والاستقلالية.

ويواصل الحاج احمد حديثه بأن المدربة أخبرتهم عن معركة “سولفرينوا” التي حدثت في إيطاليا عام 1859م. حيث قام بعدها رجل الأعمال السويسري هنري دونالد، بفكرة إنشاء جمعيات إغاثة مستقلة في كل بلد؛ لإغاثة ضحايا الحرب. وبعدها نشأ القانون الدولي “قانون الحرب”.

وأوضحت عضو الحاضنة خلود صيام كنتيجة لاستفادها من اللقاء أن الصليب الأحمر مؤسسة دولية تساعد في الحد من تأثير النزاعات المسلحة والتخفيف من الخسائر البشرية والمادية المترتبة عليها، وليس دورهم إيقاف أو منع الحرب.

واستطردت بقولها أنهم يقدمون خدمات إنسانية برغم المخاطر التي تواجههم. إلى جانب تعرفنا على اتفاقيات جنيف الأربعة والبروتوكولات المصاحبة لها، ومدى دور الإعلام في تسليط الضوء على ما تخلفه الحروب والأزمات.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here