يوم تدريبي نظمه معهد بيت الحكمة بالتعاون مع فريق إحياء الشبابي.

    0
    1033

    تحت شعار “الإعلام الرقمي الإسرائيلي وتأثيره على المجتمع العربي “

    يوم تدريبي نظمه معهد بيت الحكمة بالتعاون مع فريق إحياء الشبابي.

     

    نظم معهد بيت الحكمة للاستشارات وحل النزاعات يوماً تدريباً علمياً تحت شعار ” الإعلام الرقمي الإسرائيلي وتأثيره على المجتمع العربي” وذلك بالتعاون مع فريق إحياء الشبابي يوم الأربعاء الرابع والعشرين من أكتوبر 2018م، في مطعم بيل موندا بغزة بحضور الدكتور أحمد يوسف الأمين العام لمعهد بيت الحكمة ومجموعة من الشخصيات الإعلامية.

     

    افتتح اليوم التدريبي بكلمة رئيسة فريق إحياء الشبابي الأستاذة “هالة العطار” ، وفي كلمة بيت الحكمة تحدث الدكتور أحمد يوسف عن مدى سعادته مما يقدمه شباب الجيل الحالي وقال بأن معهد بيت الحكمة على استعداد لدعم مثل هذه الندوات من أجل خدمة الوطن والمواطن.

     

    وتخلل اليوم التدريبي جلستين وكانت الجلسة الأولى برئاسة الدكتور توفيق أبو شومر  والدكتور أحمد الفلييت، بدأ شومر حديثه حول “كيفية استخدام إسرائيل للإعلام الرقمي “،وأثنى عليه د. الفليت وتحدث حول موضوع ” اَلية النشر في الإعلام الرقمي الإسرائيلي”  واختتمت الجلسة الأولى برسالة ماجستير للأستاذة هدى فضل نعيم حول هذا الموضوع عبر فيديو مُسجل .

     

     في الجلسة الثانية التي كانت برئاسة الدكتور صلاح عبد العاطي والدكتور حسن عبدو و الأستاذ سامي عكيلة، بدأ الدكتور حسن عبدو بالحديث حول موضوع ” لماذا يتم الإقبال على الصفحات الإسرائيلية” وأثنى عليه الدكتور صلاح وتحدث حول موضوع ” ما هي مخاطر الإعلام الرقمي الإسرائيلي ” واختتمت الجلسة الثانية بالحديث حول موضوع “طرق التعامل مع الإعلام الرقمي الإسرائيلي” مع الأستاذ سامي عكيلة.واختتم اليوم التدريبي بتلاوة النتائج والتوصيات وفتح باب النقاش .

    LEAVE A REPLY

    Please enter your comment!
    Please enter your name here