مؤتمر العدالة الجنائية الثالث فثي فلسطين

    0
    936

    تحت شعار “تعزيز دور هيئات الرقابة في نظام العدالة الفلسطينية”

    بيت الحكمة ينظم مؤتمر العدالة الجنائية الثالث

    نظم معهد بيت الحكمة للاستشارات وحل النزاعات بالتعاون مع النيابة العامة في غزة، ووزارة الخارجية، ووزارة الداخلية والأمن الوطني، الخميس 22/2/2018 بفندق المتحف بغزة، مؤتمر العدالة الجنائية الفلسطينية الثالث؛ لتعزيز دور هيئات الرقابة في نظام العدالة الفلسطينية.

    وشارك في المؤتمر النائب العام رئيس المؤتمر المستشار ضياء الدين المدهون، ومدير عام قوى الأمن الفلسطيني رئيس اللجنة الاستشارية للمؤتمر اللواء توفيق ابو نعيم، والمستشار رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر د. نافذ المدهون، والأمين العام لمعهد بيت الحكمة رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر المستشار محمود المدهون، ووزير العدل المصري الأسبق المستشار أحمد سليمان عبر تقنية السكايب وبحضور وكيل وزارة العدل د. محمد النحال، ووكيل وزارة الخارجية د. غازي حمد، ورئيس المجلس الأعلى للقضاء المستشار عبدالرؤوف الحلبي، وعدد من نواب المجلس التشريعي وممثلين عن الصليب الأحمر والمؤسسات الدولية، وأعضاء من السلطة القضائية، النيابة العامة  وضباط الشرطة وشخصيات حقوقية وقانونية.

    الجلسة الافتتاحية

    تحدث النائب العام المستشار ضياء الدين المدهون في كلمة له” إن هذا المؤتمر جاء لكي تستطيع المؤسسات الأمنية والقانونية تحقيق العدالة، وأن النيابة العامة تؤدي دورها بفاعلية للحفاظ على القانون وضمان الحريات”.

    وأشاد “المدهون” بمبادرة الدكتور ابراهيم البرغوثي الذي قدم مبادرة للنيابة بغزة وقد قبلتها النيابة ووجه “المدهون” من خلال المؤتمر النداء لرئيس وأعضاء السلطة القضائية في الضفة إلى البناء على هذه المبادرة لتأسيس لمشروع وطني قضائي واحد في الضفة والقطاع.

    وفي كلمة اللواء توفيق ابو نعيم أكد أنَّ وزارة الداخلية والأمن الوطني تسعى إلى حماية واحترام حقوق الانسان ونشر ثقافة العدالة الجنائية.

    بيت الحكمة ودوره في المؤتمر

    وعلى صعيد أهداف المؤتمر في كلمة بيت الحكمة بيّنَ المستشار محمود المدهون “أن المؤتمر يهدف إلى توسيع نطاق التنسيق بين مؤسسات الرقابة على منظومة العدالة الجنائية المختلفة لإصلاحها، ولزيادة كفاءة مؤسسات الرقابة على منظومة العدالة في ظل سيادة القانون؛ منعاً للتعذيب واحتراماً لحقوق الانسان، وكذلك تعزيز دور المنظمات غير الحكومية والجمهور نحو الرقابة الفعالة على مؤسسات العدالة الجنائية.

    ولفت “م. المدهون” إلى أنَّ هذا المؤتمر هو نتاج جهود تعاونية بين المعهد والنيابة ووزارتي الخارجية والداخلية، وأنَّ ما يميز مؤتمرات المعهد أنه يتم تشكيل لجان فنية واستشارية لمتابعة توصيات هذه المؤتمرات وأن اللجان تجتمع دورياً وتخرج بحلول عملية لإصلاح منظومة العدالة الجنائية.

    واستطرد قائلاً: “هذا الجهد الذي يُبذل لا يمكن له أن يثمر نجاحاً دونما وحدة وطنية وإرادة شعبية نحو التغيير لمجتمع يسوده القانون وتحكمه الحكمة وتقبل الآخر وصيانة حقوق الإنسان، التي كفلتها الشرائع السماوية والقوانين الوطنية والدولية”.

    محاور المؤتمر

    وتطرق المؤتمر لثلاث جلسات تضمنت ثلاث عشر ورقة بحثية من الضفة وقطاع غزة، وكانت الجلسة الأولى برئاسة نائب نقيب المحاميين المستشار صافي الدحدوح والتي كانت بعنوان التشريعات الوطنية والدولية في تمكين وتطوير أداء المؤسسات الرقابية في قطاعي الأمن والعدالة وتناولت عدة أوراق بحثية من الضفة والقطاع.

    أما الجلسة الثانية كانت برئاسة وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الدكتور حسن الصيفي والتي حملت عنوان تعزيز كفاءة مؤسسات الرقابة على قطاعي الأمن والعدالة في فلسطين وانتهت بنقاش مفتوح مع الحاضرين.

    والجلسة الثالثة التي ترأسها رئيس ديوان الرقابة المالية والإدارية السابق الأستاذ إسماعيل محفوظ والتي جاءت بعنوان التحديات المؤسساتية للرقابة الحكومية على قطاعي الأمن والعدالة في فلسطين.

    الجلسة الختامية

    اختتم المؤتمر بسرد التوصيات والتي جاء منها: أنه يجب العمل على إنهاء الازدواج التشريعي، والمسارعة في سن قانون الحق في الحصول على المعلومات، وضرورة تشكيل حكومة انقاذ وطني وعرضها على المجلس التشريعي لنيل الثقة، وكذلك تعديل النظام الداخلي للمجلس التشريعي، وعقد دورات تدريبية متنوعة في المجال الرقابي، وفصل السجون العسكرية إدارياً عن مراكز الإصلاح والتأهيل، وإعداد برامج الكترونية موحدة تربط بين المحاكم النظامية، وبعد سرد التوصيات تم تكريم الباحثين والمشاركين في المؤتمر.

    يشار إلى أنَّ هذا المؤتمر يعقد بشكل سنوي وهو الثالث من نوعه ، حيث أنَّه عُقد في عام 2017م مؤتمر العدالة الجنائية الفلسطينية الثاني؛ لتعزيز منظومة العدالة الجنائية ومكافحة الجريمة ومناهضة التعذيب في فلسطين، وسبقه عام 2015م مؤتمر العدالة الجنائية الأول بعنوان “المناخ القضائي الداعم للعدالة الناجزة”.

    WhatsApp_Image_2018-02-23_at_3.15.11_AM_1

    WhatsApp_Image_2018-02-23_at_2.50.28_AM

    WhatsApp_Image_2018-02-23_at_3.15.10_AM

    LEAVE A REPLY

    Please enter your comment!
    Please enter your name here